بناصر اخبار

قبل أمم أفريقيا.. لعنة الإصابات تواصل مطاردة منتخب المغرب


©


واصلت لعنة الإصابات مطاردة منتخب المغرب قبل أشهر قليلة من انطلاق نهائيات كأس أمم أفريقيا التي ستحتضنها كوت ديفوار خلال الفترة الممتدة ما بين 13 جانفي و11 فيفري 2024.

وحرم منتخب “أسود الأطلس” في وقت سابق من خدمات الجناحين زكريا أبو خلال وسفيان بوفال بسبب الإصابة.

كما تكرر الأمر مع الثنائي سفيان أمرابط وحكيم زياش الذي لم يشاركا في فترة التوقف الدولي الماضية من جراء الإصابة أيضا.

وشهد توقف نوفمبر الحالي غياب ثلاثة لاعبين لنفس السبب وهم لاعبي الوسط سليم أملاح وعز الدين أوناحي وأيضا نايف أكرد.

ومما لا شك فيه أن منتخب المغرب دفع باهظا تكلفة المباريات القوية التي خاضها العام الماضي في نهائيات كأس العالم قطر 2022.

النسق العالي الذي لعب به “أسود الأطلس” خلال نهائيات المونديال الأخير أثر بشكل كبير على الإمكانات البدنية للاعبين الذي تعرضوا لسلسلة من الإصابات العضلية.

يذكر أن بطل أفريقيا في مناسبة وحيدة وضعته قرعة “الكان” في المجموعة السادسة بجانب الكونغو الديمقراطية وزامبيا وتنزانيا.




مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى